كلمة رئيس مجلس الادارة



 حقق نادي أبوظبي للشطرنج والثقافة خلال سنوات عمله الدؤوب انجازات عديدة أثبت من خلالها إمكاناته وقدراته على تأسيس ثقافة شطرنجية متميزة في أبوظبي تمكن فيها من المشاركة في بطولات محلية وعربية ودولية واحتل مراكز متقدمة وحصل على ألقاب عالمية.



لا يسعني في هذا المجال إلا أن أتقدم بالشكر والتقدير لسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني رئيس مجلس ابوظبي الرياضي على رعايته الرياضيين مما ساهم في النهوض برياضة الإمارات و بدعم وجهود سمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان رئيس النادي الذي ساهم بالنهوض بلعبة الشطرنج على كافة المستويات .



وأشيد بما حققه النادي من مكانة لدولة الإمارات بفضل سياسته وخططه في مجالات التدريب والإعداد والتنظيم لبطولات محلية على مستوى الأفراد والفرق والمراحل العمرية وذلك في المناسبات المختلفة التي تعيشها الدولة.



كما لا يفوتني التنويه بالمشاركات الدولية من خلال تنظيم الفعاليات في أبوظبي أو من خلال إرسال الفرق التي تمثل النادي والتي عودتنا على الفوز بالمراكز المتقدمة.



إن انتشار ثقافة الشطرنج في أبوظبي وبهذا الشكل الملفت للانتباه وإعداد الجيل الحالي من أبطال هذه الرياضة وممارسيها واكتساب بعضهم للألقاب الدولية يعتبر بحد ذاته مؤشراً على نجاح النادي في رسالته ومؤشراً على المكانة التي تحتلها أبوظبي التي أصبح يشار إليها على أنها من المراكز الشطرنجية المتميزة في العالم.



أرجو لأسرة النادي من لاعبين وجهاز التدريب والإدارة المزيد من النجاح لتعزيز المكانة المتميزة التي حققها من خلال التواصل البناء مع مجلس أبوظبي الرياضي.



 

حسين عبدالله خوري

رئيس مجلس الإدارة

 



صمم من قبل فوهمكس